عام

هل يصح صيام يوم عاشوراء وحده

0
(0)

هل يصح صيام يوم عاشوراء وحده، وبما أن يوم عاشوراء هو اليوم العاشر من شهر محرم، وهو من أفضل أيام السنة الهجرية، كما أنه تذكير بحدثين من أهم الأحداث الدينية، ومن أهمها نجاة نبي الله موسى – صلى الله عليه وسلم – من قهر فرعون، لذلك من خلال الموقع الإلكتروني للمرجع سنعرف بوضوح يوم عاشوراء، ما هو حكم صيام يوم عاشوراء مع الأدلة، بالإضافة إلى حكم الصيام يوم عاشوراء منفردا

يوم عاشوراء

عاشوراء هو اليوم العاشر من الشهر الأول من السنة الهجرية، شهر محرم، لذلك كان يسمى يوم عاشوراء، وفي ذلك اليوم اثنين من أهم الأحداث الدينية في الشريعة الإسلامية، الحدث الأول هو نجاة موسى عليه السلام من ظلم فرعون بأمر من الله سبحانه وتعالى، والحدث الثاني هو اغتيال حسين حفيد رسول الله صلى الله عليه وسلم في معركة كربلاء بالعراق.

هل يصح صيام يوم عاشوراء وحده

كراهة إفراد يوم عاشوراء بالصوم ليست أمراً متفقاً عليه بين أهل العلم، فإن منهم من يرى عدم كراهة إفراده، ولكن الأفضل أن يصام يوم بعده أو يوم قبله، والتاسع أفضل من الحادي عشر، أي من الأفضل أن يصوم يوماً قبله لقول رسول الله صلى الله عليه وسلم: “لئن بقيت إلى قابل لأصومن التاسع”، يعني مع العاشر.

وقد ذكر بعض أهل العلم أن صيام عاشوراء له ثلاث حالات: أول حالة: أن يصوم يوماً قبله أو يوماً بعده. ثاني حالة: أن يفرده بالصوم. ثالث حالة: أن يصوم يوماً قبله ويوماً بعده. وذكروا أن الأكمل أن يصوم يوماً قبله ويوماً بعده، ثم أن يصوم التاسع والعاشر، ثم أن يصوم العاشر والحادي عشر، ثم أن يفرده بالصوم. والذي يظهر أن إفراده بالصوم ليس بمكروه، لكن الأفضل أن يضم إليه يوماً قبله أو يوماً بعده.

والله تعالى أعلى وأعلم

هل أعجبك المحتوى ؟

من فضلك أضف تقييمك

متوسط التقييم 0 / 5. إجمالى التصويت: 0

لا يوجد تقييمات حتى الآن، كن أول من يقيّم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى