عام

وجود العينة الضابطة عند إجراء بحث تجريبي غير مهم ولايحدث فرقًا

0
(0)

وجود العينة الضابطة عند إجراء بحث تجريبي غير مهم ولا يحدث فرقًا، العينة الضابطة أحد أهم الأسس عند عمل بحث تجريبي، وأحد الأسئلة التي يبحث عنها الطلبة في المرحلة الثانوية في الفصل الدراسي الأول في المملكة السعودية، ولذلك فإننا في مقالتنا سوف نتحدث بالتفصيل حول البحوث التجريبية وماهيتها.

ما هو البحث التجريبي

هو أسلوب بحث كمي يتم تنفيذه باستخدام المنهاج العلمي ويتم فيه الاحتفاظ بمجموعة المتغيرات الثابتة ودراسة وقباس مجموعة متغيرات أخرى.

أما بالنسبة للعينة الضابطة، فهي العينة التي يتم التعامل معها مثل باقي المجموعات في التجربة باستثناء المتغير المستقل لا يطبق عليه نفس الإجراءات، وتستخدم العينة الضابطة في البحوث التجريبية، وتتمتع بأهمية كبيرة من أجل الحصول على أفضل النتائج الصحيحة، وهذه التجارب تستخدم في الكيمياء والفيزياء والكثير من الدراسات، وتعد مثل العامل المتغير، وتعامل بنفس المعاملة.

يتم تكرار البحوث التجريبية لأكثر من مرة، من أجل التأكد من صحة النتائج ودقتها، ويمر البحث التجريبي بعدة مراحل وهي:

  • مرحلة تحديد الهدف والمشكلة.
  • الاستنتاج والتواصل.
  • مرحلة تحليل البيانات.
  • جمع البيانات وتنظيمها.
  • مرحلة اختبار الفرضية التجربة.
  • ثم يتم وضع الفرضية.

البحث التجريبي أحد الطرق العلمية التي تستخدم الاستطلاعات والقياس والملاحظة من أجل إصدار بيانات حول الواقع، ومن خلال البحوث التجريبية يحاول الباحث اختبار فرضياته بواسطة الحقائق والمعلومات، وبالاعتماد على مسار التحقيق التجريبي، يتم قبول الفرضيات أو رفضها.

وبعد شرحنا المبسط حول البحث التجريبي وصلنا إلى فقرة الإجابة عن سؤال مقالتنا وهو: وجود العينة الضابطة عند إجراء بحث تجريبي غير مهم ولايحدث فرقًا

الإجابة: الإجابة الصحيحة هي: العبارة خاطئة ❎.

 

هل أعجبك المحتوى ؟

من فضلك أضف تقييمك

متوسط التقييم 0 / 5. إجمالى التصويت: 0

لا يوجد تقييمات حتى الآن، كن أول من يقيّم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى