عام

شرح قصيدة بان الخليط للصف العاشر في الاردن

0
(0)

نقدم لتلاميذنا الأعزاء في الصف العاشر في الأردن شرح قصيدة بان الخلبط للشاعر جرير بن عطية الموجودة في كتاب اللغة العربية الفصل الأول.

في البداية، سنتعرف على كاتب النص، وهو الكاتب جرير بن عطية:

كاتب قصيدة بان الخليط:
جَريرُ بن عطية بن حذيفة، شاعر من شعراء الإسلام وكان يستخدم أسلوب التشبيه بشكل كبير، واسلوب الهجاء. واشتهر بنقائضه الكثيرة.

نص قصيدة بان الخليط :
بَانَ الخَليطُ، وَلَوْ طُوِّعْتُ مابَانَا و قطعوا منْ حبالِ الوصلِ أقرانا
حَيِّ المَنَازِلَ إذْ لا نَبْتَغي بـــَدَلاً بِالدارِ داراً، وَلا الجِيرَانِ جِيرَانَا
قَدْ كنْتُ في أثَرِ الأظْعانِ ذا طَرَبٍ مروعــاً منْ حذارِ البينِ محزانا
لوْ تعلمينَ الذي نلقى أويتِ لنا أوْ تَسْمَعِينَ إلى ذي العرْشِ شكوَانَا
كصاحبِ الموجِ إذْ مالتْ سفينتهُ يدعو إلى اللهِ أســـــــــراراً وإعلانا
لا بارك الله في الدنيا إذا انقطعت أسباب دنياك من أسباب دنيانا
ما أحدث الدهر مما تعلمين لكم للحبل صرما ولا للعهد نسيانا
أبُدّلَ اللّيلُ، لا تسرِي كَوَاكبُهُ، أمْ طالَ حتى َّ حسبتُ النجمَ حيرانا
إنّ العُيُونَ التي في طَرْفِهاحَوَرٌ، قتلننــــــا ثــــــمَّ لمْ يحيينَ قتلانــــا
يَصرَعنَ ذا اللُّبّ حتى لا حَرَاكَبهِ، و هنَّ أضعـــــــــفُ خلقْ اللهِ أركانا
يا حبذا جبلُ الريـــــــانِ منْ جبلٍ وَحَبّذا ســـــــاكِنُ الرّيّانِ مَنْ كَانَا
وَحَبّذا نَفَحَــــــــــــاتٌ مِنْ يَمَانِية تأتيكَ مـــــــــن قبلَ الريانِ أحيانا

شرح قصيدة بان الخليط:
بَانَ الخَليطُ، وَلَوْ طُوِّعْتُ مابَانَا و قطعوا منْ حبالِ الوصلِ أقرانا
حَيِّ المَنَازِلَ إذْ لا نَبْتَغي بـــَدَلاً بِالدارِ داراً، وَلا الجِيرَانِ جِيرَانَا

الشاعر يحكي عن المحبوبة التي غابت وابتعدت، ووصف الشاعر غيابها بقطع حبل الوصل بينهما.
ويتابع الشاعر كلامه بانه لن يقبل أن يسكن بجواره أي جيران آخرين، ولن يستبدل ديارهم بأي أحد.

يصف الشاعر حالته عندما فارقته حبيبته ، ويتحدث عن الأشخاص الذين شهدوا حزنه على الانفصال وانهم اختلفوا في المشاعر.
بعضهم بكى منه بسبب الحزن الذي كان يعاني منه، والبعض الآخر كان راضيا عن حالته.

لوْ تعلمينَ الذي نلقى أويتِ لنا أوْ تَسْمَعِينَ إلى ذي العرْشِ شكوَانَا
كصاحبِ الموجِ إذْ مالتْ سفينتهُ يدعو إلى اللهِ أســـــــــراراً وإعلانا

الشاعر يخاطب المحبوبة بقوله، لو تعلمين ماذا أصابني بعد الفراق، لو تسمعين دعائي وشكاواي إلى الله!.
يستوفي الشاعر وصف حزنه بأنه يشبه حال صاحب السفينة التي أوشكت سفينته على الغرق، ولا يستطيع فعل أي شيء الا الدعاء.

تحدثنا في مقال سابق وبشكل مفصل عن شرح ابيات قصيدة هذا هو الاردن مع معاني الكلمات الصف التاسع، من أجل معرفة كل التفاصيل قم بقراءة المقال الى نهايته.

لا بارك الله في الدنيا إذا انقطعت أسباب دنياك من أسباب دنيانا
ما أحدث الدهر مما تعلمين لكم للحبل صرما ولا للعهد نسيانا

الشاعر يواصل الدعاء ويدعو بعد البركة بسبب غياب المحبوبة وتقطع حبل الوصال بينهما.
وأضاف أنه سوف يستمر على العهد ولن ينساها طوال الزمان.

أبُدّلَ اللّيلُ، لا تسرِي كَوَاكبُهُ، أمْ طالَ حتى َّ حسبتُ النجمَ حيرانا
إنّ العُيُونَ التي في طَرْفِهاحَوَرٌ، قتلننــــــا ثــــــمَّ لمْ يحيينَ قتلانــــا
يَصرَعنَ ذا اللُّبّ حتى لا حَرَاكَبهِ، و هنَّ أضعـــــــــفُ خلقْ اللهِ أركانا

يتساءل الشاعر في نفسه هل الليل أصبح طويلا إلى هذا الحد؟ ولماذا لا تتحرك النجوم والكواكب.
ثم بدأ الشاعر يتحدث عن حبيبته ذات عيون واسعة، والتي يسلب العقل جمالها.
إنها تجعل الشخص الذي ينتظرها كما لو كان ميتا، على الرغم من أن حبيبته هي أنعم وأضعف مخلوقات الله.

يا حبذا جبلُ الريـــــــانِ منْ جبلٍ وَحَبّذا ســـــــاكِنُ الرّيّانِ مَنْ كَانَا
وَحَبّذا نَفَحَــــــــــــاتٌ مِنْ يَمَانِية تأتيكَ مـــــــــن قبلَ الريانِ أحيانا

الشاعر يمدح محبوبته التي شببها بجبل الريان المتواجد باليمن والتي كانت تسكن فيه محبوبته.
ويمدح سكان المكان، وكأنه يقول بأن ذلك المكان هو كل ما له من محبوبته الراحلة.

 

هل أعجبك المحتوى ؟

من فضلك أضف تقييمك

متوسط التقييم 0 / 5. إجمالى التصويت: 0

لا يوجد تقييمات حتى الآن، كن أول من يقيّم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى