عام

ما هي ايام الصيام في شهر رجب وهل وردت عن النبي؟

يعد شهر رجب من شهور السنة الهجرية والحرم، والحرم يعني أن الله سبحانه وتعالى قد حرم القتال والسب والشتم والابتعاد عن الذنوب والمعاصي، وشرع صيام النوافل في جميع شهور السنة ما عدا رمضان والأعياد وأيام التشريق، كونه شهر رمضان مفروض على كل مسلم عاقل بالغ، وهو لي صياماً تطوعاً، ولهذا السبب أصبح من المهم معرفة ما إذا كان النبي صلى الله عليه وسلم كان يصوم في رجب أم لا، تابع المقال.

هل صام الرسول صلى الله عليه وسلم رجب وشعبان
من المعلوم أن رسول الله كان يصوم الكثير من النوافل، ولكن لم يكن يصوم الثلاثة اشهر سرداً، وهم شهر رجب وشعبان ورمضان، كما يصوم البعض، ورجب لا يصام قط ولا يستحب، ومن أراد أن يصوم في شهر رجب فليصوم كل اثنين وخميس من شهر رجب ولم يصومه كله، وهذا ما ورد ويكون استحباب من الوجهين الأشهر الحرم والأشهر الميلادية، ولكن الله تعالى اعلى واعلم.

هل الصيام في رجب بدعة
يهتم الكثير من المسلمين بما إذا كان صيام شهر رجب بدعة أم لا، وأوضحت دار الإفتاء المصرية أن صيام شهر رجب سواء في البداية أو الوسط أو النهاية جائز ولا حرج فيه، وعلى حسب الأدلة الواردة، هو مستحب ولا دليل على منع صيام شهر رجب، كما يستحب صيام يومي الاثنين والخميس من رجب ، اقتداءً بما كان يفعل نبينا الكريم محمد صلى الله عليه وسلم، والله تعالى اعلى وأعلم.

ما هي الأيام التي تصام في رجب وشعبان
قال أبو ذر الغفاري رضي الله عنه وأرضاه قال امرنا رسول الله محمد صلى الله عليه وسلم أن نصوم من الشهر ثلاثة أيام البيض ثلاث عشرة وأربع عشرة وخمس عشرة وقال كصوم الدهر” ويعني كصوم الدهر اي انه صام السنة بأكملها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
x