عام

ماهي قصة مطعم باجاتيل في جدة الذي يخالف الدين

0
(0)

تداول نشطاء كثر في المملكة العربية السعودية، شكاوى، بحق مطعم يدعى ” باغتيل ” أو باجتيل” والواقع في مدينة جدة، حول تقديم بعض الأصناف المحرمة في الإسلام، إضافة إلى العديد من التصرفات التي تُقدم عليها إدارة المطعم المخالفة للعادات والتقاليد والشريعة الإسلامية.

وقد أثار هذا المطعم غضب المواطنين مرات عديدة، في كل مرة بشأن قضية ما، لذلك طالب عدد كبير منهم الجهات المعنية بضرورة إغلاق المطعم، والتحقيق بشأن هذه التصرفات التي لا تناسب المكان الواقع فيه المطعم بالأساس.

ماهي قصة مطعم باجاتيل في جدة الذي يخالف الدين

اشتهر مطعم” باغتيل بأنه مطعم فرنسي، ويقدم الوجبات السريعة، والعديد من أصناف المشروبات، تماماً مثل أي مطعم آخر، لكنه يعد وجهة سياحية مميزة يتجه إليها كل السياح الذين يتنزهون في جدة، خاصة أنه يقع في المدينة الساحلية وتطل واجهته على البحر الأحمر، وله إطلالة ساحرة ومميزة.

ويزور المطعم مئات الزوار بشكل يومي، من مختلف الجنسيات والمغتربين، السياح والمقيمين، العرب والأجانب، فهو يعد مطعم مميز من المطاعم أن تمكنت من إظهار اسمها بين العديد من المطاعم.

لكن المطعم يُخضع الزوار لبعض الشروط، فإذا لم تتلاءم هذه الشروط مع الزائر فإنه لن يتمكن من دخول المطعم، على الرغم من أنه سيدخل ليأكل ويشرب بمقابل، وبأسعار مرتفعة، لكن إدارة المطعم تضع شروطاً غريبة مثل منع دخول المحجبات، أو خلع الحجاب إذا أرادت، وكذلك يمنع الدخول بالعباء و الثوب السعودي.

هذه الشروط أثارت موجة غضب عارمة وانتقادات كبيرة في المملكة، ودعا عدد كبير من النشطاء والمواطنين الجهات المعنية بضرورة اتخاذ الإجراءات اللازمة لغلق المطعم وتأدبيه، وقد نشرت وسائل إعلام سعودية تقول أن الجهات بدأت تفكر بشكل فعلي بإغلاق المطعم بسبب ازدياد هذه الشكاوى.

 

 

هل أعجبك المحتوى ؟

من فضلك أضف تقييمك

متوسط التقييم 0 / 5. إجمالى التصويت: 0

لا يوجد تقييمات حتى الآن، كن أول من يقيّم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى