عام

وفاة الكاتب الفلسطيني إبراهيم الزنط

0
(0)

أحدث خير وفاة الكاتب والروائي غريب عسقلاني ضجة كبيرة في شوارع فلسطين، كونه يعد من أشهر الكتاب الفلسطينيين الذين لهم تاريخ عريق في الأدب الفلسطيني، فقد توفي أمس الثلاثاء 21/6/2022.

نعت وزارة الثقافة الفلسطينية، والاتحاد والأدباء الفلسطينيين ،وفاة الكاتب غريب عسقلاني، حيث قال وزير الثقافة عاطف أبو يوسف: “فقدت الحركة الوطنية رمزا من أهم رموزها وأعلامها برحيل الروائي غريب عسقلاني، فهو يعد من مؤسسيين الوعي الثقافي، والمؤثرين على المشهد الثقافي بفكرهم وإبداعهم، فقد كتب غريب عسقلاني الأوجاع التي كانت تمر بها البلاد وهم العباد”.

فقد اختار غريب عسقلاني هذا الاسم لأنه ولد في عسقلا، وغريب لأنه هاجر مع عائلته خلال النكبة.

السيرة الذاتية لغريب عسقلاني

الاسم كاملا أبراهيم عبد الجبار الزنط، ولد غريب عسقلاني في مدينة عسقلان في الرابع من نيسان عام 1948، حيث هاجر مع عائلته خلال النكبة وقد لجئوا إلى معسكر الشاطئ في غزة، درس في مدرسة غزة الجديدة للاجئين في مخيم الشاطئ.

حصل عسقلاني على شهادة البكالوريوس في كلية الزراعة في جامعة أسيوط، حيث بدأ حياته المهنية كمعلم في أحد المدارس الثانوية للطلاب، ثم توجه إلى الأدب العربي، حتى أصبح من أشهر الكتاب والروائيين الفلسطينيين.

توفي غريب عسقلاني عن عمره النازه 74 عام، وذلك في الحادي والعشرين من يونيو عام 2022 

من أشهر كتابات الراحل غريب عسقلاني: 

  • رواية الطوق.
  • رواية زمن الانتباه.
  • رواية نجمة النواتي.
  • قصة الخروج عن الصمت.
  • قصة أول المرايا.
  • مقامات الوجد.

شارك غريب عسقلاني في كتابة الكثير من القصص والروايات خلال حياته.

هل أعجبك المحتوى ؟

من فضلك أضف تقييمك

متوسط التقييم 0 / 5. إجمالى التصويت: 0

لا يوجد تقييمات حتى الآن، كن أول من يقيّم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى